الاخبار

ندوة حول اتفاق التجارة الحرة بين الميركوسور ومصر

شارك القسم التجاري والملحق الزراعي بسفارة البرازيل في الندوة الافتراضية حول “اتفاق التجارة الحرة بين دول تجمع الميركوسور ومصر” والتي عُقدت أمس تحت رعاية وزارة التجارة والصناعة المصرية والغرفة التجارية العربية البرازيلية.
هدفت الندوة إلى التعرف على الفرص الاقتصادية التي يوفرها الاتفاق مَدفُوعةً بإلغاء التعريفة الجمركية لمئات المنتجات الجديدة خلال هذا العام.
وبهذه المناسبة، أبرز رئيس القسم التجاري بالسفارة المنافع المشتركة التي يُقدمها الاتفاق، كما أشار إلى أن الاقتصاد المصري سيشهد نمواً إيجابياً خلال العام الجاري 2020، وذلك على الرغم من الصعوبات التي تفرضها جائحة فيروس كورونا. وفي هذا السياق، أكد على إمكانية تطوير العلاقات التجارية بصورةٍ أكبر حال تخطي العقبات البيروقراطية كالإسراع في إصدار تصاريح التصدير وجعل العمليات رقمية.
ويضمن اتفاق التجارة الحرة بين دول تجمع الميركوسور ومصر، والذي دخل حيز التنفيذ في البرازيل منذ السادس من ديسمبر 2017، تسهيل نفاذ المنتجات إلى سوقٍ تضُمُ أكثر من 100 مليون مستهلك، بالإضافة إلى خلق فرصٍ جديدةٍ للصادرات البرازيلية والمصرية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
Close Bitnami banner
Bitnami