الاخبارتجارة

مصر تحقق فائضاً من تجارة البترول لأول مرة منذ 4 سنوات

حقق 150.8 مليون دولار، مقابل عجز بلغ نحو 2.2 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام المالى الماضى 2017/2018

كشفت بيانات البنك المركزى المصرى، بشأن ميزان المدفوعات عن النصف الأول من العام المالى الجارى ( يوليو – ديسمبر2018 )، الصادرة اليوم، عن تحقيق الميزان التجارى البترولى فائضا بلغ 150.8 مليون دولار خلال النصف الأول، وذلك للمرة الأولى منذ أكثر من أربع سنوات، مقابل عجز بلغ نحو 2.2 مليار دولار من العام المالى الماضى 2017/2018

وأشارت بيانات البنك المركزى، إلى 9 مؤشرات ايجابية تصدرها ارتفاع حصيلة الصادرات السلعية، بنحو 2.2 مليار دولار، بمعدل نمو 18.4% لتسجل 14.3 مليار دولار خلال، مقابل 12.1 مليار دولار فى العام السابق عن نفس الفترة، وهو ما حد من ارتفاع عجز الميزان التجارى، كما انخفضت المدفوعات عن الواردات البترولية بمعدل 2.1% لتسجل 5.8 مليار دولار، نتيجة لانخفاض الكميات المستوردة، وتحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى.

وأوضحت بيانات البنك المركزى المصرى، ارتفاع الفائض بميزان الخدمات بمعدل 36.7%، ليسجل نحو 7.3 مليار دولار، مقابل نحو 5.3 مليار دولار، كما زاد الفائض بميزان السفر إلى نحو 5.4 مليار دولار، مقابل نحو 3.8 مليار دولار، وارتفعت متحصلات رسوم المرور بقناة السويس بمعدل 5.8%، لتسجل نحو 2.9 مليار دولار، مقابل 2.8 مليار دولار .

وحقق الحساب الرأسمالى والمالى، صافى تدفق للداخل بلغ 1.8 مليار دولار، وسجل الاستثمار الأجنبى المباشر فى مصر إجمالى تدفق بلغ نحو 6.6 مليار دولار، مقابل 6.57 مليار دولار، كما سجل إجمالى التدفق للخارج نحو 3.8 مليار دولار، مقابل نحو 2.8 مليار دولار، وبذلك بلغ صافى الاستثمار الأجنبى المباشر نحو 2.8 مليار دولار – تدفق للداخل.

وأكدت بيانات البنك المركزى، تراجع المستخدم من القروض والتسهيلات، طويلة ومتوسطة الأجل، ليسجل نحو 2.2 مليار دولار، مقابل نحو 4.7 مليار دولار، بينما ارتفع إجمالى المسدد إلى 1.3 مليار دولار، مقابل 1.2 مليار دولار، لتسفر الفترة عن صافى استخدام اقتصر على 872.3 مليون دولار، مقابل 3.5 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

إغلاق
Close Bitnami banner
Bitnami