الاخبارتجارة

مصر الأعلى نموا عربيا وأفريقيا خلال 2020.. القاهرة للدراسات: برنامج الإصلاح خط الدفاع للاقتصاد ضد كورونا

قال عبد المنعم السيد، مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية، إن التراجع الذى سجلته معدلات النمو خلال الربع الثالث للعام المالى الجارى مقبول، مضيفا أن الاقتصاد المصرى سجل نموا 5‎%‎ خلال الفترة من يناير حتى مارس 2020 مقارنة 5.9‎%‎ نموا مستهدف.
أضاف السيد، فى تصريحات خاصة ل”صدى البلد” أنه رغم انخفاض النمو فى الربع الثالث نتيجة انتشار فيروس كورونا والتداعيات السلبية التى طالت الاقتصاد المصرى و العالمى إلا أن مصر الأولى عربيا وأفريقيا فى تسجيل معدلات نمو إيجابية خلال 2020 و تحتل المرتبة الثامنة عالميا فى قمة نحو 18 دولة متوقع أن تحقق نموا خلال العام الحالى.
أوضح السيد، أن هناك قطاعات اقتصادية تلقت ضربات موجعة ولم تسجل نموا خلال الثلاثة الأشهر الاولى من العام الجارى مثل السياحة والطيران حيث توقفت حركة الطيران العالمى منذ فبراير الماضى  نتيجة الإجراءات التى اتخذتها  معظم الدول للحد من انتشار وباء كوفيد19 المستجد المعروف بكورونا فيروس الذى بدأ انتشاره فى ديسمبر الماضى بمدينة ووهان الصينية ومن المتوقع أن يتعافى قطاعى السياحة و الطيران ببطء و يستغرق وقتا أطول مقارنة بأنشطة الاقتصادية الأخرى.
أوضح السيد، أن معدلات نمو قطاعات الصناعة و الغاز و تحويلات العاملين بالخارج سجلت انكماش خلال الربع الثالث من العام المالى 2020/2019 ولكن الاقتصاد مازال متماسك بشكل جيد نتيجة بسبب برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى نفذته الحكومة منذ 5 سنوات وهو خط الدفاع الأول للاقتصاد الآن فضلا عن السياسات النقدية التى يطبقها البنك المركزى و المبادرات التى أطلقها لدعم المصانع المتعثرة  و السياحة قبل أزمة كورونا.
وكانت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية أعلنت عن مؤشرات الاقتصاد المصرى  للربع الثالث والتسعة أشهر الأولى من العام المالى الجارى حيث سجلت معدلات النمو 5‎%‎ خلال الربع الثالث بينما سجل قطاعات الصناعة والسياحة والغاز انكماشا نتيجة أزمة فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

إغلاق
Close Bitnami banner
Bitnami